‏سُئل أحد الصالحين : كم بيننا وبين عرش الرحمن ؟
قال : "دعوة صادقة لأخيك"

(اللهم ألبس من نحبهم لباس التقوى ، وأسعدهم بطاعتك وارزقهم من واسع كرمك واحفظهم من كل شر وفرج همهم وأسعد قلبهم ، وأرح بالهم ، واغفر لهم ولوالديهم ولذريتهم ياذا الجلال واﻹكرام)

هذا دعائي لكم